أربعة أسباب تجعلني أفضل الآيباد على غيره من الآجهزة اللوحية إلى الآن

هل من الفعل أنا بحاجة لشراء هذا الجهاز العصري الرائع أم أن الكومبيوتر المحمول الذي أملكه يكفيني ولست بحاجة إلى شراء أي جهاز آخر ! ,  هل من المفيد لي أن أشتري الآيباد وهو ليس بالجهاز الرخيص مادياً لي أم أن ما أملكه الآن كالكومبيوتر المحمول الذي أكتب منه هذه المقال كافي جداً وعملي ولست بحاجة إلى هذه ” الكمالية ” التكنولوجية , بعد مقارنات عديدة قررت أن أكتب هذا المقال لكل محتار حول الآيباد , ولماذا الآيباد ؟! لماذا لا أقوم بشراء جهاز مماثل كالكلاكسي تاب الخاص بشركة سامسونج أو غيرها من الشركات , لماذا لا أقوم بأقتناء جهاز لوحي يعمل على ويندوز 8 مثلاً ؟!

الأيباد لأنه الأفضل , نعم الأفضل , أنا كمستخدم عادي بحاجة إلى جهاز مستقر نسبياً , لا أريد أن يتوقف جهازي اللوحي عن العمل أبداً , أريد جهازاً لوحي يملك نظام تشغيل مستقر يعمل بدون توقف , أريد أن يكون جهازي اللوحي سهلاً سريعاً عملياً نوعياً يقوم بخدمتي في جميع ما أحتاجه في جميع معاملاتي التكنولوجية المتعلقة بعملي اليومي وهواياتي اليومية بدون أن أكون أنا في خدمة إصلاح هذا الجهاز و خدمته فنياً ! , أريد أن أقرأ كتابي الإلكتروني بهدوء وأنا في كل مكان , أريد أن أكتب مقالاتي بدون الحاجة إلى حمل لابتوبي أينما ذهبت وهو ذو وزن ليس بالخفيف أبداً :)

السبب الأول : أنا بحاجة لجهاز تكنولوجي خفيف الوزن أينما كنت :

نعم فاليوم الوقت لن يرحمك ولن يعطيك الفرصة لإلتقاط أنفاسك , بنفس الوقت أنت بحاجة إلى الإستمرار والعمل بشكل مستمر وتحديث موقعك وتسليم مشاريع العمل والدراسة بوقت قصير نسبياً وتريد أن يكون لك الإمكانية في إضافة فكرة أو تدوينة ما أينما كنت , تريد جهازاً ليس بالكومبيوتر المحمول الكبير نسبياً و ليس بالصغير كهاتفك المحمول الذكي , تريد حلاً يكون فيه الوزن الخفيف والسهولة هي الأساس

الأيباد وبالأخص الأيباد 4 يتميز بسهولة حمله وخفة وزنه , أينما ما كنت يمكنك فعل أي شيء , كل شيء كما وكأن جهازك المحمول بجانبك تماماً , طبعاً لن تستطيع تصميم قاعدة بيانات ضخمة أو أستخدم برامج تصميم ثلاثي الأبعاد عليه ذلك لأن هذه الأعمال معظمها ذو طابع مكتبي و تتطلب معالجات ذات قدرات ضخمة , تلك الأعمال هي التي تتولاها الكومبيوترات التي من المفروض أن تكون موجودة في أماكن العمل التي نذهب إليها كل يوم .

لكن الأعمال اليومية مثل إرسال رسائل البريد الإلكتروني واستقبالها و كتابة التقارير اليومية في العمل و تصفح الفيسبوك وتويتر وتقنيات التحكم بأجهزة الكومبيوتر الخاصة بك والبعيد عنك و الحسابات اليومية التي تكتبها وتتابعها , كل ذلك وأكثر يجعل من الأيباد وغيره من الأجهزة اللوحية خياراً ضرورياً يرافق حياتك العادية كل يوم , الذي يميز الأيباد الشكل الإنسيابي الخاص وخفة الوزن كما ذكرنا وسهولة وضعه في أي مكان والعمل عليه ( باصات النقل , الطائرات , البيوت , حتى وأنت في السرير إن كنت تريد أن تقراً كتاباً ما قبل أن تنام .

السبب الثاني : أريد نظام تشغيل مستقر بدون مشاكل :)

نعم هذا ما أريده , أريد أن أعمل على جهاز لا ينهار نظام تشغيله ويتوقف عن العمل في أي لحظة , أريد نظام تشغيل يمكنني من فعل كل ما أريد بسرعة وسهولة وبدون أي تعقيد , لا أريد الأتصال بمهندس في التكنولوجيا إن أردت تنصيب أو تعديل برنامج ما في جهازي اللوحي , الأيباد يوفر كل ذلك , عليك فقط إختيار البرنامج الذي تريد والضغط عليه فقط ! , فقط ذلك , سيتولى الأيباد التحميل والتنصيب من أجلك بدون أن تختار الإعدادات والأمور الإعتيادية التي تراها في أنظمة التشغيل الأخرى , لا شك أن الأندرويد وجهاز السامسونج كلاكسي تاب الأخير رائع أيضاً من ناحية هذه الفكرة لكن في إستقرار البرامج و عدم وجود أخطاء بعد العمل على هذه البرامج يتفوق الأيباد على جميع منافسيه وبجدارة :)

السبب الثالث : آبل

نعم آبل , من أكثر الشركات التكنوجية التي تحترم ما تصنع وتجعل من كل زبائنها زبائن خاصة , كل ما في الأمر أنها تهتم حقاً , حقاً تهتم لكل تفاصيلك , تريد أن تكون في خدمتك وراحتك , توفر لك كل هو ما ضروري وسهل بنفس الوقت , لا تحتاج لأن تكون خبير في التكنولوجيا لتستخدم الأيباد , الأطفال الصغار اليوم يستطيعون العمل عليه والتعرف على كل أجهزائه بعشر دقائق فقط ! :)

السبب الرابع : لماذ الأيباد وليس أي جهاز لوحي بويندوز 8

ويندوز بيئة ظهرت في العمل المكتبي وليس جاهزة إلى الآن للعمل لأجهزة اللوحية , بالرغم من إطلاق مايكروسوفت لويندوز 8 وتخصيصها لنسخة ال  RT لتكون للأجهزة اللوحية إلا أنه لازال دون المستوى والسرعة المطلوبة , ويندوز ستور ليس بقوة آبل ستور والبرامج التي تعمل على واجهة مترو الخاصة بويندوز 8 لا زالت بالحاجة إلى الكثير من العمل لتكون بالموثوقية الذي هي عليها التطبيقات المبناة على IOS  الخاص بالآيباد , لا أريد لمايكروسوفت أن تكون معي في جهازي اللوحي لأني لا أملك الوقت لتفكير بحل المشاكل التي من الممكن ان تظهر فجأة وبدون سابق إنذار

أحببت أن أتشارك معكم بهذه الأفكار التي أظنها ببال كل أحد منا يفكر بإقتناء هذه التكنولوجيا الرائعة , دمتم إلى التدوينة القادمة ومن تحبون بخير :)

كيف استطيع تنصيب ال NET Framework 3.5 في ويندوز 8

كيف استطيع تنصيب ال NET Framework 3.5 في ويندوز 8 

بدايةً ما هي ال  .NET Framework  : هي عبارة عن بنية أو منصة برمجية من إنتاج مايكروسوفت تمكن المطورين البرمجين من إنشاء تطبيقات بسهولة أكبر , بكلمات أحترافية أكثر نقول أنها مجرد مجموعة من التعليمات البرمجية التي يمكن للمبرمج  استدعائها دون الحاجة إلى كتابة ذلك بشكل كود برمجي صريح

وما يهمنا كمستخدمين وما نفهمه بلغة بسيطة أن ال  .NET Framework عبارة عن تطبيق ضروري لأن هناك العديد من البرامج التي لا تعمل إن لم تكن الـ  .NET Framework  منصبة وموجودة على نظام التشغيل , الكثير منا عندما يحاول تنصيب ” تنزيل ” برنامج ما على حاسبه يتوقف البرنامج فجأة عند بداية التنصيب ليرسل لك رسالة خطأ أو تحذير أو طلب أن ال  .NET Framework غير موجودة على نظام التشغيل وأنك بحاجة إلى تنصيبها إذا كنت تريد من البرنامج المطلوب العمل

في ويندوز 7 كان الأمر في غاية السهولة فليس عليك سوى تحميل أي NET Framework  بإختلاف نسخها من الأنترنت وتقوم بتنصيبها بشكل مباشر أما في ويندوز 8  فالأمر ذاته موجود لكن ينفذ بطريقة أخرى فالأمر الأفتراضي في ويندوز 8 أنك تحتاج لأن تكون متصل بالإنترنت لتنصيب هذه المنصة وذلك بتفعيل خيار الـ    .NET Framework 3.5  الموجود في الـ Windows Features والتي يمكن الوصول إليها من لوحة التحكم ( Control Panel ) ومن ثم Programs and Features   ومن بعدها عليك أن تذهب إلى Turn Windows Features on or off  ومن ثم عليك تفعيل خيار الذي ذكرته والضغط في النهاية على زر الـ OK

Windows fe

لكن لهذه الطريقة مساوئ فهي بحاجة للإتصال بالإنترنت و في الكثير من الأحيان ستحتاج لتكرارها أكثر من مرة بسبب الاخطاء المتعلقة ب Windows Update services  و من المحتمل أن تحتاج لمعالجة مشكلة أخرى بويندوز 8 للوصول إلى تنصيبها بشكل ناجح وهذا من ناحية , من ناحية أخرى كمدراء للشبكات نبحث دائماً عن حلول مركزية  ثم توزيع هذه التطبيقات على الشبكة , والسؤال هنا ماذا لو أردنا تنصيب الـ  .NET Framework  في جهاز لايملك إتصال بالإنترنت أو ماذا لو أردنا تنصيب الـ  .NET Framework على عددة أجهزة في شبكاتنا في نفس الوقت وبدون الحاجة إلى إتصال بالإنترنت , إذا أردت أن تفعل ذلك تابع معي هذه الخطوات :

خطوات تنصيب ال  .NET Framework3.5 متضمنة ال  .NET Framework2.0 وال  .NET Framework3.0 على ويندوز 8 بدون الحاجة إلى إتصال بالأنترنت : 
1- ضع نسخة الويندوز 8 التي تملكها في السواقة الليزرية , أو أجلب نسخة ال ISO  وأنقر عليها بزر الماوس الأيمن وأختر Mount  لتظهر لديك سواقة ليزرية افتراضية في جهاز الكومبيوتر
2- دوّن أو أحفظ الحرف الذي يشير إلى السواقة الليزرية ( غالباً ما يكون الـ F  أو أي حرف آخر , أدخل إلى أيقونة جهاز الكومبيوتر و أبحث عن الحرف الذي يشير إلى السواقة المطلوبة )
3- الآن أفتح محرر الأوامر ” CMD ”  بصلاحيات مدير النظام وذلك بالنقر في أسفل الشاشة مكان زر أبدأ في ويندوز 7 سابقاً وأختيار  (Command Prompt (Admin

1

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

4- أكتب الامر التالي في محرر الاوامر : dism /online /enable-feature /featurename:NetFx3 /All /SourceF:\sxs /LimitAccess
ومن ثم أضغط على زر Enter  للتنفيذ , هذه التعليمة تطلب تنصيب الـ .NET Framework وذلك من السواقة  ” F ”  , عليك أن تنتبه كما ذكرت في الأعلى إلى الحرف الذي يدل على سواقتك

drive

 

 

 

5-  الآن ستظهر لك التعليمات التالية  والتي تدل على بدء تنصيب الـ NET Framework والأنتهاء منه بنجاح

cmd

6- أنتهينا  :)
في بحثنا عن حلول أسهل لم نجد أسهل من هذه الطريقة لتنصيب الـ NET Framework على ويندوز 8 عندما لا يتوافر لدينا إتصال بالأنترنت أو عندما نريد تفعليها على عدد كبير من أجهزة الكومبيوتر المتواجدة في شبكة ما , أتمنى أن تكونوا قد أستفدتم من هذه الطريقة وإلى مقال أخرى عن ويندوز دمتم سالمين

كيف استطيع مشاركة إتصال 3G على ويندوز 8 بإستخدام شبكة الـ Wireless Ad-hoc

كلنا يعلم ميزة ال Ad-hoc wireless  على ويندوز 7 وهي عبارة عن شبكة لاسلكية تسمح لنا  بإنشاء شبكة لاسلكية بين جهاز الكومبيوتر المحمول وبين اي جهاز محمول آخر ( موبايل , لابتوب … إلخ ) , يستخدم أغلبنا هذه الشبكة لوصل جهازين محمولين مع بعضهما لسبب من الأسباب ( ربما من أجل نقل ملفات معينة أو من أجل لعبة تتطلب وجود شبكة بين هذين الجهازين ) .

يمكن أن نستخدم هذه الشبكة أيضاً للإستفادة من مشاركة إتصال ال 3G  وبالتالي السماح للأجهزة المتصلة بال Ad-hoc بالوصول إلى الأنترنت

البارحة وفي محاولة لإنشاء هذه الشبكة على ويندوز 8 , لم أجد هذا الخيار متوافر كما في ويندوز 7 بشكله العادي ( GUI Interfce ) , وإنما متوافر على شكل أوامر ( CMD commands  ) , وسبب حاجتي لإنشاء شبكة الـ Ad-hoc  على ويندوز 8 هو رغبتي في مشاركة إتصال ال 3G  الخاص بي و جعل اللابتوب يعمل كـ Wireless Hotspot  وبالتالي تميكن الأيفون وأجهزة الوايرلس الأخرى من الإتصال والإستفادة من الإنترنت الموجودة على اللابتوب

في هذه التدوينة سترون طريقة عمل شبكة Ad-hoc  على ويندوز 8 وأيضاً كيفية مشاركة إتصال ال 3G  مع هذه الشبكة

سنقوم بإنشاء شبكة Ad-hoc لاسلكية بإستخدام أداة netsh الموجودة أفتراضياً في ويندوز فيستا , ويندوز 7 وويندوز 8

1- علينا في البداية تسغيل محرك الأوامر (CMD) بصلاحية مدير النظام , لأن إنشاء شبكة الـ  Ad-hoc  الأفتراضية تحتاج لصلاحيات مدير النظام لتنصيبها و تشغيلها بالشكل الصحيح , يمكننا ذلك من خلال النقر بزر الماوس الأيمن في مكان زر إبدأ القديم في ويندوز 7 والذي لم يعد موجوداً في  ويندوز 8

1

2-  علينا التأكد أولاً من أن كرت الوايرلس لدينا يدعم ميزة إنشاء شبكة وايرلس افتراضية أم لا و ذلك بإستخدام الأمر التالي : netsh wlan show drivers 

netsh-show-drivers

في حال كانت إجابة Hosted Network Supported  بــ Yes  فذلك يعني أن كرت الوايرلس الخاص بك يدعم هذه الميزة وإن كانت الإجابة بــ No فذلك يعني أن كرت الوايرلس الخاص بك بحاجة إلى تحديث ال Driver الخاص به أو أن كرت الوايرلس الخاص بك لا يدعم هذه الميزة ولن تستطيع في هذه حالة المتابعة معنا وإنشاء هذه الشبكة

3- الآن عليك كتابة الأمر التالي : 

netsh wlan set hostednetwork mode=allow ssid=mnzaman key=0123456789  

والذي يعني إنشاء شبكة Ad-hoc  لاسلكية إفتراضية بالإسم mnzaman وبكلمة سر هي : 0123456789

ستظهر لك نتيجة هذا الأمر والأهم أن ترى هذا السطر كنتيجة The hosted network has been set to allow  والذي يعني أن الشبكة قد تم إنشاءها بنجاح

netsh-4

4- الآن ينبغي عليك تشغيل هذه الشبكة لتصبح جاهزة للبث وبالتالي ستظهر عندك في الشبكات اللاسلكية على جهازك الخليوي المحمول أو على جهاز اللابتوب الذي تنوي ربطه لاسلكياً باللابتوب خاصتك وذلك بكتابة الأمر :

netsh wlan start hostednetwork

 وكنتيجة ينبغي أن تظهر لك رسالة تؤكد على أن التشغيل بدء وبنجاح وهي : The hosted network started  , إن لم تظهر لك هذه الرسالة ستظهر لك رسالة تدل على وجود مشكلة وهي :  “hosted network couldn’t started” وهنا عليك التأكد من أن كرت الوايرلس لديك يعمل و أنه مشغل بشكل سليم وغير مطفئ أو في حالة Disable

hostednetwork-started

إلى هنا نكون قد أنشاءنا معاً شبكة الـ Ad-hoc  ويبقى علينا إن نفعل خدمة المشاركة على إتصال ال 3G الذي نملكه وذلك بإتباع الخطوات التالية :

إذهب إلى Network and sharing center  من لوحة التحكم ومن ثم  Network Connections  وأنقر بزر الماوس الأيمين على إتصال الـ 3G  وثم أختر خصائص ومن بعدها أختر تبويبة المشاركة وقم بتفعيل خيار الـ Allow other network users to connect through this computer’s Internet connectionومن ثم أختر الشبكة التي تم إنشائها والتي ستجدها بإسم جديد مثل Local Area Connection * 12

ثم عليك بالضغط على زر Settings  و تفعيل الخيار (Web server (http ومن بعدها زر الـ OK  ومرة أخرى الـ OK  أيضاً

3g share

في النهاية , يمكن أن يتبادر لأحدكم السؤال التالي : لما أتعب نفسي بكل هذه الخطوات إن كان يوجد برنامج وسيط يمكن تنصيبه ويمكن أن يؤدي لي ما أريده من مشاركة لخدمة ال 3G  بدون مشاكل , سيكون جوابي أن أغلب برامج ال Hotspot غير متوافقة مع ويندوز 8 إلى الآن , وقد قمت بتجريب العديد منها والأمر كان ينتهي غالباً بشاشة الزرقاء التي تعودنا على رؤيتها في ويندوز , ففكرت في البحث عن طريقة مجدية وموجودة أصلاً في ويندوز 8 بدون الحاجة إلى تطبيقات أخرى وسيطة :)

يمكنك الآن الإستفادة من الإنترنت التي تملكها بواسطة الـ 3G ومشاركتها لاسلكياً عن طريق كرت الوايرلس الخاص بك على ويندوز 8 وبدون أي برنامج وسيط , ودمتم أعزائي إلى التدوينة القادمة بإذن المولى  سالمين :)

 

ملاحظة : إن الطريقة التي ذكرتها ليست فقط لمشاركة الأنترنت من ال 3G بل أيضاً لمشاركة الأنترنت من أي وسيلة إتصال أخرى كالشبكة اللاسلكية (الوايرلس)  أو الشبكة السلكية ( الأنترنت من كبل شبكة عادي)  

كيف تعمل برامج الأنتي فايروس ( مضادات الفايروسات ) ؟

ماهي برامج الأنتي فايروس (  مضادات الفيروسات Anti-Virus Programs ) : هي البرامج أو التطبيقات  التي تُستخدم لفحص الملفات والبرامج بمختلف أنواعها  للقضاء على الفيروسات أو البرامج الخبيثة التي يمكن أن تكون موجودة على جهاز الكومبيوتر أو الموبايل أو أي جهاز وعليه  نظام تشغيل يقوم بإدارته .

الكل يعلم ما هو ال ” الانتي فايروس ” Anti-Virus , وما ذكرته في الأعلى ليس بالجديد على أحد ,  بحكم عملنا اليومي نرى أن كل من يملك جهاز كومبيوتر أو جهاز محمول اليوم أصبح بشكل أو بآخر  يتعامل مع برامج ” الأنتي فايروس ” يومياً , لكن الأسئلة التي يطرحها البعض وبشكل متكرر هي كالتالي :  ما هي آلية عمل برامج أو تطبيقات ” الأنتي فايروس ” ؟! , كيف يكتشف ” الأنتي فايروس ”  الفيروسات والبرامج الخبيثة في جهازي ؟! , كيف تتعامل برامج ال ” الأنتي فايروس ” مع الفايروسات بعد تحديدها وماذا على أن أفعل عندما يقوم برنامج ال” الأنتي فايروس ” بإلتقاط أحد الفايروسات ؟! ولماذا يقوم ” الأنتي فايروس ” بطلب تحديث لقاعدة بياناته كل يوم تقريباً  ؟! , لماذا يشتكي البعض من صعوبة في التعامل مع أجهزة الكومبيوتر وبطء كبير في الاداء أثناء وجود برنامج ” أنتي فايروس ” على أجهزتهم ؟ , كلها أسئلة سنحاول أن نجيب عليها في هذه التدوينة

ما هي آليه عمل برامج ” الأنتي فايروس “ Anti-Virus Applications

بمعنى آخر كيف تعمل برامج الـ ” الأنتي فايروس ” ؟ , برامج الـ ” الأنتي فايروس ” وبحسب إسمها فإنها تقوم بمكافحة أو إزالة الفايروسات والبرامج الخبيثة وذلك بآليتين :

1- فحص الملفات للبحث عن فايروسات معروفة وذلك بمقارنة الملفات جميعها بقاموس يدعى قاموس الفيروسات , هذا القاموس يحوي جميع أسماء الفايروسات المعروفة إلى اليوم , ويقوم برنامج الأنتي فايروس بمقارنة جميع أسماء الملفات – برمجياً – بجميع أسماء الفيروسات الموجودة لديه في قاموس الفيروسات وإذا تطابق إسم لأحد الملفات مع إسم لفيروس ما , فسيقوم برنامج الانتي فايروس بإجراء اللازم لإيقافه

لتطابق الاسماء هنا معناً آخر , فأقصد بتطابق إسم لملف ما مع إسم لفايروس , اي ان هذا الملف يحوي الكود أو جزء من الكود البرمجي لهذا الفايروس فيه , وبالتالي أثناء فحص برامج ال ” الانتي فايروس ” لهذا الملف يقوم بمقارنة مكوناته برمجياً مع ما يتوفر من أسماء وأكواد برمجية للفيروسات في قاموس الفيروسات لديه , وإذا وجد تطابق , يقوم برنامج الأنتي فايروس بتحديد الملف والتعامل معه بالشكل المناسب

2- تحديد أو أكتشاف سلوك  مشبوه من تطبيق ما منصب على  الكمبيوتر الأمر الذي قد يدل على الإصابة بفايروس ما , وأقصد بذلك  كمثال البرامج التي تعمل أحياناً بغطاء أنها تقوم بإصلاح بعض ملفات النظام المعطوبة ولكنها في الحقيقة تقوم بالتجسس على جهازك أو إستهداف إستقراره شيئاً فشيئاً , تقوم هذه البرامج بالتدخل بعمل برامج أخرى على الكومبيوتر وعلى الاغلب ستكون برمجيات خاصة بنظام التشغيل وستحاول هذه البرامج تغير عملها بشكل مباشر وغير مباشر , مما يؤثر على إستقرار النظام وبالتالي فشله بآداء مهامه المعروفة , وكمثال على ذلك يمكن أن تقوم بشكل مقصود أو غير مقصود :) بتنزيل وتنصيب تطيبق ما يقوم بتسجيل ما تقوم بكتابته على لوحة المفاتيح , سيقوم مضاد الفايروسات لديك بإيقاف عمل هذا التطبيق مباشرةً وسيخبرك بأن هذا التطبيق هو كعمل الفايروسات وسيكون لديك الخيار غالباً إما بإيقاف عمله وحذفه أو بتجاهل هذا التنبيه و ترك هذا التطبيق يعمل بشكل طبيعي !

هناك الكثير من الإعلانات التي نراها على الانترنت لبرامج وتطبيقات تدعي أنها لإصلاح خلل في نظام التشغيل لديك , وبأنها مجانية وسهلة وما عليك إلا تنصيبها , إن هذه البرامج وما يشابها من برامج هي في الحقيقة برامج للتجسس الغرض الرئيسي منها سرقة ملفاتك او التسبب بأذى ما لها , أيضاً اليوم هناك بعض التطبيقات التي تستهدف مواقع التواصل الإجتماعي كتويتر والفيسبوك وتكون بإسماء قريبة و مغرية للمستخدم  كالتطبيق الذي يسمح لك برؤية من قام بالدخول إلى صفحتك الشخصية على الفيسبوك  :) , كلنا أصبح يعلم والكثير منا عن تجربة أن هذه التطبيقات كاذبة والغرض منها أما السيطرة على حسابك على الفيسبوك وسرقة المعلومات منك أو أحياناً يتعدى الموضوع ذلك لتنصيب برامج تجسسية ربما على جهازك بطريقة أو بإخرى

أغلب برامج مضادات الفيروسات اليوم مزودة بآلية لمراقبة عمل البرامج بشكل عام , وستخبرك برامج مضادات الفيروسات ما إن قام إحدى التطبيقات بأي سلوك مشبوه , كمحاولة إرسال ملف ما , أو تغير لملف أساسي في نظام التشغيل .

كيف تتعامل برامج ال ” الأنتي فايروس ” مع الفايروسات بعد تحديدها وماذا على أن أفعل عندما يقوم برنامج ال” الأنتي فايروس ” بإلتقاط أحد الفايروسات ؟! 

لدى أغلب برامج مضادات الفايروسات خيارت متعددة أثناء إلتقاط هذه الفيروسات أو البرامج الخبيثة , الأمر الذي يتيح للمستخدم تحكم أكبر في جهازه الشخصي وتحكم أكبر في عمل  مضاد الفايروسات عليه , سيشارك المستخدم في تحديد الخيار وذلك من باب التأكد من أن هذه التطبيق هو فعلاً فايروس خبيث وليس تطبيق سليم , والخيارات أغلبها سيكون حذف  (التطبيق أو الفايروس) من الجهاز بشكل نهائي أو إيقاف عمل (التطبيق أو الفايروس) ونقله إلى منطقة يكون فيها غير قادر على فعل أي شيء , أو تخطي الخياريين السابقين و الطلب من مضاد الفيروسات بتخطي سلوك هذا التطبيق إن كنا واثقين منه 

ربما تختلف برامج مضادات الفيروسات في شكل هذه الخيارات وآلية تنفيذها , لكنها تتشابه في الفكرة بشكل عام

لماذا يقوم ” الأنتي فايروس ” بطلب تحديثات من الأنترنت ؟

إن كان لديك برنامج مضاد فيروسات ولم تقم بتحديثه ( أقصد تحديث قاعدة بياناته )  بعد تنصيبه فكأنك يا صديقي لم تقم بتنصيب مضاد الفيروسات أساساً ! , لن يستطيع برنامج مضاد الفيروسات حماية جهازك من الفايروسات المحتمل الإصابة بها أبداً  , نعم  إن هذا خطأ شائع عند الكثير من المستخدمين , إن برامج مضادات الفيروسات ُتنصب  وتحوي معلومات غير محدثة عن أنواع الفايروسات والبرامج الخبيثة الموجودة حالياً  و عن كيفية التعامل معها , لذلك يجب عليها الإتصال عبر الأنترنت بمخدماتها وتحميل التحديثات الضرورية والتي تحوي معلومات جديدة عن آخر الأخطار الأمنية الجديدة , و آخر الفايروسات  و البرامج الخبيئة الجديدة أيضاً وطرق التعامل معها, وربما تحوي أيضاً تحديث لتطبيق مضاد الفايروسات نفسه لإصلاح خطأ ما أو إضافة خدمة جديدة عليه

” الأنتي فايروس ” والتعامل مع موارد جهاز الكومبيوتر ؟ !

لا شك أن برامج مضادات الفايروسات تستهلك الكثير من موارد الجهاز وخصوصاً الذواكر المؤقتة RAM  والمعالج CPU  إن صح تسميتهما كذلك :) , الأمر الذي يجعل أداء الجهاز يتسم ببطء الإستجابة نوعاً ما وذلك يعود بالدرجة الاولى لمواصفات الكومبيوتر أو الجهاز الفنية ولنوعية برنامج مضاد الفيروسات المستخدم , تتسابق برامج ” الأنتي فايروس ” وتتنافس للحصول على حصة أكبر في السوق التقنية في العالم و جعل مضاد الفيروسات أقل إستهلاكاً لموارد الجهاز هو من أهم الأمور التي يجري عادةً التنافس بها بين هذه التطبيقات المختلفة , يقوم مضاد الفيروسات بعملية فحص دوريات للملفات على الأجهزة وذلك يكلف المعالج والذواكر الكثير ويستهلكهما بشكل كبير جداً الأمر الذي يسبب ضعف الأداء والبطء في الإستجابة وبالتالي شكوى الملايين من المستخدمين من برامج الانتي فايروس , والحل هنا يمكن بمحاولة الحصول على برامج أنتي فايروس تكون على كفاءة عالية في التعامل مع موارد الجهاز وأن يملك المستخدم معرفة كافية لإدارة هذه البرامج وإستخدامها بشكل جيد وهذا من ناحية و أن تكون مواصفات الجهاز مقبولة نوعاً ما وقادرة على تحمل وجود برنامج مضاد فيروسات يعمل عليها طوال الوقت من ناحية أخرى

في النهاية أود التنويه إلى إنني تحدثت عن مفهوم عمل مضادات الفايروسات ” الأنتي فايروس ” بشكل مبسط يسمح للمستخدم العادي بفهم هذا التطبيق وآلية عمله ,  بدون الخوض تقنياً في البنية البرمجية لهذه التطبيقات

إلى التدوينة القادمة دمتم ودام من تحبون بخير

تجربتي مع ال Iphone

منذ سنة تقريباً قمت بشراء جهازي الأول من Apple  آبل , Iphone 3Gs  , إلى اليوم أكتشف أمور وأشياء تقنية وغير تقنية جديدة بخصوص هذا الجهاز , والرائع دوماً انك تتعلم شيء جديد يخص تكنولوجيا جديدة لم تكن لتخطر على بالك أن تفكر حتى بالعمل عليها يوماً من الأيام , سأتكلم معكم اليوم عن تجربتي الشخصية مع هواتف ال Iphone  و أنظمة تشغليها المختلفة IOS بشكل مختصر و ماهي الخلاصة التي أريدكم ان تصلوا إليها في النهاية

لماذا ربما عليّ أن أشتري Iphone :

السبب بسيط جداً والجواب : لأنه من  Apple  , إن الآيفون ” Iphone ”  وضع مفهوماً جديداً للهواتف الخلوية , لا يمكنك تسميه الآيفون بالهاتف أو بالمحمول أو بالخليوي أو باي تسمية تريدها , لا يمكنك تسميته سوى بالآيفون , يمتلك هذا الجهاز الذكي تكاملاً رائعاً يجمع بين روعة التصميم الخارجي و الداخلي للجهاز وبين نظام تشغيل مستقر لدرجة مذهلة تجعل من عملية إعادة التشغيل أمر غير موجود في قاموسك ولا لن تضطر للقيام به إلا في الحالات التي ستضطر بها للنوم , او لتنصيب نظام تشغيل جديد على الآيفون 

لاشك أن عدد البرامج والتطبيقات الضخم الموجود في ال Apple Store  هي من أهم أسباب شرائك لهذا الجهاز , في هذا المتجر الإلكتروني يمكن أن تبحث عن ما تريد وتقوم بتنزيل مئات الألوف من البرامج المجانية والمدفوعة والأجمل من ذلك أنك سترى أكثر من بديل للتطبيق الذي تريده وأكثر من منافس , الأجمل دوماً ان الجميع اليوم يضطر وأقول يضطر للقيام بتطوير برامجه على منصات ال IOS  وذلك للإنتشار المخيف للآيفون والأيباد في العالم , إذا كنت تريد أن تضمن لبرنامجك الإنتشار السريع والإستخدام من أكبر عدد ممكن من العالم , لا بد من تطوير نسخة خاصة تعمل على الآيفون :)

كمدير انظمة شبكات سأقدم لكم مثال بسيط وعادي جداً  , مثلاً ال Active Directory  كإدارة موجود كتطبيق ويمكنك بسهولة إستخدام التطبيق المخصص لها لتقوم بإنشاء مستخدم او حذفه بكبسة زر من هاتفك المحمول  , حساباتي على البريد الإلكتروني موجودة جميعها لأبقى على تواصل , الجميل في الموضوع أن الأيفون لا يقوم بتعقيد الامور بالنسبة إليك , يقوم بتجهيز كل شيء من أجلك ويبقى عليك أن تعمل وتعمل فقط بدون الحاجة إلى أن تكون محترف أو خبير بالعمل عليه

شكله الخارجي , وهنا لا أقصد التصميم الإلكتروني , بل الشكل الخارجي , الكثير من الناس تم جذبهم للأيفون بسبب شكله الخارجي , فعلامة التفاحة :) على غلاف العلبة و على خلفية هذا الجهاز من أهم الأسباب التي تدفع عشاق آبل لشراء الأيفون حتى قبل معرفة خصائصه و مواصفاته , إن العلامة التجارية لأبل وهي تفاحة ستيف جوبز المشهورة هي بحد ذاتها رفاهية وضمان للجودة , فأنت عندما تشتري منتج موضوع عليه تلك العلامة لا بد لك أن تستمتع , لا بد لك أن تحظى بالفرق وتشعر بنفسك بأنك زبون مدلل وعلى قدر عالٍ من الذوق والأناقة , بالنسبة لي أحتاج دوماً لأجهزة ذكية ذات شاشة كبيرة نوعاً ما , وحجم الأيفون و تصميمه بالنسبة للشاشة الرائعة التي يحملها مريح جداً و يمكنك حمله أينما ذهبت :)

الجيلبيرك ” Jailbreak “  وهو عبارة عن تعديل على نظام التشغيل ال IOS الخاص بالآيفون للسماح ببعض التعديلات على هذا النظام ومنها تنصيب البرامج والتطبيقات المقرصنة , وفي آخر مقالة قرأتها تبين أنه أكثر من 85% من مستخدمي الآيفون في العالم يقومون بعمل Jailbreak  لأنظمة التشغيل الموجودة على أجهزتهم وذلك للأسباب التي ذكرتها من السماح لتعديلات معينة لنظام التشغيل أو لتنصيب برامج وتطبيقات مقرصنة أو وهو السبب الأهم لفتح شبكات الإتصال ” مزود خدمات الإتصالات الخلوية “ في بلدناهم , نعم فالأيفون يأتي أحياناً بشبكة مغلقة فقط و تعمل حصرياً على شبكة معينة , يجب عليك فك هذا الحصر والتخلص منه قبل أن تبدأ بإستخدام الأيفون للإتصال بالأخرين وذلك عند طريق التطبيق المشهور جداً بين عشاق هذا الجهاز وهو  ال cydia  وهو التطبيق أو منصة التطبيقات التي تسمح لك بتنزيل ما شئت من التعديلات والبرامج   , الغرض الرئيسي مما ذكرت أن تجعل من الأيفون الخاص بك متحرر أكثر من القيود التي تفرضها أبل عليه من خلال ال IOS الخاص بها

التحديثات المستمرة وهي أمر رائع جداً فكل فترة تقوم آبل بإطلاق تحديث لنظام التشغيل وذلك بإصدار نسخة أحدث , الامر الرائع والذي يحسب لأبل أن التحديث لا يشمل إصلاح الاخطاء الموجودة في النسخ السابقة بل أيضاً يتم في كل نسخة تقريباً إضافة ميزات رائعة تشعرك كمستخدم بالفرق وبمدى إهتمام هذه الشركة بمستخدمي هواتفها الذكية , فالفرق بين ال IOS 4  و ال IOS 5  كبير جداً و مبهر في بعض الأحيان وأقول أن المطورين والمحترفين دائماً ينتظرون المزيد لذلك لا شيء يعجبهم على الإطلاق :)

الأندرويد وال IOS :

لا شك أن المنافسة بأوجهها و الاندرويد يثبت يوماً بعد يوم أنه المنافس الاكبر لل IOS  وخصوصاً عندما نرى جهازاً ك Samsung Galaxy S2  , هنا لا بد لك أن تقف وتبدأ بالمقارنة , لن أدخل في تحديد ما هو الافضل وما هو الأنسب لي , عليك أن تقدم تدوينة كاملة حول هذا الموضوع وهذا ما قامت به العديد من المواقع الشهيرة حول العالم , المقارنة لا تقف بل تستمر بعد كل إصدار وبعد كل جهاز جديد , في النهاية الأنسب لك هو ما يقدم خدمة مريحة وسرعة وإستقرار في التعامل اليومي وهو ما ينجح فيه النظامين سويةً

خلاصة : لا أستطيع أن أصف المتعة التي أشعر بها في كل مرة أفتح فيها جهاز الآيفون الخاص بي , اليوم وبعد سنة ونصف أصبحت من المحترفين في إستخدامه والتعديل عليه , خصوصاً عند تحديث نظام التشغيل الخاص به وفك الشبكة الخليوية عليه , هذه التدوينة أضع فيها رأيي كمستخدم عادي لا كمحترف في تكنولوجيا المعلومات ولم أناقش الموضوع تقنياً , ذلك يحتاج للتفصيل ولتدوينات أكثر

وإلى التدوينة القادمة دمتم أعزائي بعون الله سالمين :)

إستعادة ضبط المصنع

ستقرأ عنوان هذه التدوينة وعلى الأرجح ستظن أنها عنوان تدوينة تقنية عن هذه الميزة في جهاز إلكتروني ما , هذه المرة سأكتب عن هذه الميزة  من ناحية أخرى , آراها كل يوم وكل لحظة

كثيراً ما يحدث خلل أو مشاكل تعود للعديد من الأسباب في نظام تشغيل أي جهاز إلكتروني  بدأً من أجهزة الهاتف المحمول إلى أعتى أجهزة الكومبيوتر , وكثيراً أيضاً ما نلجئ لحل هذه المشاكل إلى ميزة بسيطة خطيرة , هامة , بل أساسية تدعى إستعادة ضبط المصنع , تقوم هذه الميزة الرائعة بإستعادة ضبط هذا الجهاز الإلكتروني وإرجاع نظام تشغيله إلى نقطة الصفر , وأقصد بنقطة الصفر  , أي اللحظة التي قمت بتشغيل جهازك الإلكتروني فيها  لأول مرة …

نعم ,عند إستخدامك لهذه الميزة  والضغط على زر عملها , سيقوم نظام التشغيل الذي يعمل على هذا الجهاز الإلكتروني بحذف كل الملفات الخاصة بك ومسح كل الإعدادات التي قمت بترتيبها بغض النظر عن نوع هذه الملفات أو الإعدادات , فإستعادة ضبط المصنع تسمح للمستخدم بإعادة كل شيء لما كان عليه أول مرة إستخدم فيها هذا الجهاز , وأول مرة أي بدون ملفات , بدون إعدادات , بدون أي لمسة للمستخدم عليه :)

المشكلة التي تواجه أغلبنا في إستخدام هذه الميزة , هي حذف جميع ملفاتنا , مسح كل إعداداتنا , والعودة لنقطة البداية على هذه الأجهزة , وكأن شيئاً لم يكن …

لماذا هذه الميزة موجودة في معظم الأجهزة الإلكترونية ؟ , السبب الرئيسي لوجودها , هو معرفة شركات برمجة أنظمة التشغيل أن عمل المستخدمين المتكرر و تعديلاتهم المستمرة على أنظمة التشغيل هذه ستسبب في حالات كثيرة , درجة من عدم الإستقرار في هذه الأنظمة , وبالتالي ستحدث أخطاء ومشاكل كثيرة , ستمنع المستخدم من متابعة أعماله على هذه الأجهزة بشكل عادي , وسيحتاج إلى إستعادة جهازه الإلكتروني إلى حالة من الإستقرار تسمح له بالعودة للعمل من جديد , وهذه الحالة هي إستعادة ضبط المصنع

لا أريد الدخول في الأمور التقنية البحتة لهذه الميزة و لا أريد الغوص في النسخ الإحتياطية وإستعمالاتها لكنني قمت بشرح ما شرحته في الأعلى لغاية في نفسي ستبوح بها الأسطر القادمة

إذا كانت أي شركة برمجية تصنع نظم التشغيل في العالم , مؤمنة أن أنظمتها لن تعمل بإستقرار كامل إذا قام أحد المستخدمين بتعديلات كثيرة ومتكررة وغير مسؤولة كل يوم أثناء عمله على هذه الإنظمة , فكيف لا نؤمن نحن أن تعديلانا وتغييرنا للنظام الإلهي الذي خلقه الله لنا وفينا  ستكون كارثية بل مزلزلة لنا في أحيان أخرى …

إن حياة الإنسان تبدأ من الصفر , وله الحرية في إعدادها كما يشاء , فله الحق في إختيار طريقه , أصدقاءه , زوجته , دراسته , عمله , أسلوب حياته , يستطيع تغير مايشاء في أرضه , بيئته , بيته , وطنه وربما أحياناً يستطيع تغير نفسه ؟! … , لكنه لا يملك إستعادة ضبط المصنع , هذه الميزة ليست موجودة في الحياة , هي فقط في الأجهزة الإلكترونية , فأنت لا تستطيع يا صديقي العودة إلى نقطة الصفر في حياتك متى تشاء , ومعظم قراراتك التي تتخذها تأخذ الطابع المصيري , الطابع الذي لا يمكن العودة عنه أبداً , فما تختاره وتفعله أمر لا يمكنك إرجاعه , لا تملك سوى حياة واحدة , ونفس واحدة , وإختياراتك وقراراتك كلها ستكون لمرة واحدة فقط , وفي أحسن الأحوال لمرتين , والأمر الأهم أنه لا يمكنك مسح و حذف ما فعلته , يمكنك فقط أن تندم وترجوا العفو أو المغفرة ممن يملكها , وتبدأ من جديد في محاولة أن تكون هذه البداية أفضل وبدون أخطاء وأن تحمل في ثناياها مسحاً لما فعلت في المرة السابقة

ذاكرتك ليست كذاكرة هاتفك المحمول , تستطيع حذف و تخزين ما تشاء وقت ما تشاء , أنت لا تملك في الحقيقة أن تتذكر أو تنسى ما تريد , أنه أمر تابع للخالق الذي أنشئ ذاكرتك , فهو من صممها وأرادها بهذا الشكل , فهو من يقدر على أن يعطي الأوامر لهذه الذاكرة بالنسيان أو التذكر …

ولا تملك أيضاً أن تعيد نظامك الذي بدأته من الصفر إلى حالته الأولى , لديك محاولة واحدة فقط , فإما أن تكون أو لا تكون , والعامل الأهم الذي لن يرحمك , هو الوقت , فبينما تقرأ أنت هذه الكلمات هناك عقارب في الساعة تدق ووقت يمضي بلا رحمة ,لا تملك دائماً الوقت الكافي للعودة والبدء من جديد , الوقت ملكك في صرفه وتبذيره , ستتحمّل في النهاية ثمن مرور كل ثانية وستكون في لحظة ما أمام من صنع لك نظامك , فيكف ستسلمه , وبأي حالة سيكون , الأمر في النهاية عائد لك  ولك فقط …

لا شيء يعود كما كان عليه هو أمر أتفقنا عليه فماالحل ؟! , كل شيء يتغير لمرة لا يمكن أن تعيده لحالته الأولى , فالماء بعد أن يتبخر يصبح غيماً ليعود ويهطل مطراً ويبدأ من جديد , لكن الماء غير الماء والقطرة غير القطرة , البداية الجديدة  تعني دماً جديداً , أنظر لنفسك فأنت كما أنت , لكن بوعي مختلف ,  هذه المرة أصبحت تملك الخبرة الكافية في التعامل مع الظروف والأمور التي يمكن أن تحصل , هذه المرة ستكون أفضل بمراحل ,طالما أنك تملك القدرة على البدء من جديد فلا توفر لحظة للقيام بذلك , أختر قراراتك هذه المرة ولمرة واحدة , أفعل ما تريد فعله بشكل صحيح , ولمرة واحدة ,  ستتمكن من  تخصيص ما تريد تخصيصه ونشر طابعك ولمستك بشكل محترف أكثر , فتصرفاتك و أقوالك ستكون بميزان مختلف كونك أدركت فعلاً أن لك حياةً واحدةً فقط لا ضبط للمصنع فيها أبداً , جعل الله لك القرار فكن على قدر المسؤولية , أختر لنفسك الأفضل فهي تستحق منك ذلك وأحرص على تجنب الأفعال التي تؤثر عليها سلباً , لان الخلاص والشفاء منها أمر ليس بالسهل أبداً ..

أفضل عشر ميزات في ويندوز 8

لم يبقى إلا أيام وندخل في سنة جديدة , سأسميها سنة     Windows 8  , فويندوز هذه المرة يحمل إلينا نسختين نسخة ويندوز 8 للمستخدمين أصحاب أجهزة الكومبيوتر المكتبية و المحمولة على إختلاف أنواعها ونسخة Windows 8 Server  نعم , نسخة ويندوز 8 سيرفر , والتي تعد بالكثير إلى الآن , ساترك الحديث عن الجديد فيها لتدوينة لاحقة بعونه تعالى , لكن اليوم سيكون حديثنا عن Windows 8 فقط :)  , سيتم في 2012  إطلاق النسخ التجريبية الواحدة تلو الأخرى من هذا النظام الجديد , ومعه سيقوم المطورون بفحصه و تجريبه وتقييمه مباشرةً , من المتوقع أن تصدر النسخة النهائية من Windows 8  في نهاية 2012  وذلك بأقل تقدير , كم أتمنى أن يتأخر إصداراها أكثر , لكي يبقى Windows 7  في الواجهة وهو ما أعتقد أنه سيحصل , نعم فـ Windows 7  نظام تشغيل مكتبي من النخب الأول ولن يكون الإستغناء عنه بهذه السهولة , بدأت الشركات اليوم بالإعتماد عليه كلياً وأعتقد أن فكرة إستبداله بنظام تشغيل آخر ستكون بعيدة جداً وليس قبل سنتين على الأقل من الآن , Microsoft  تحاول في Windows 8  أن تدمج بين نظامي تشغيل الأول هو Windows 7  والثاني هو Windows Phone 7  وبذلك تريد صنع نظام تشغيل لكل شيء تقريباً , فهو نظام مكتبي , ونظام ترفيهي , ويعمل في أي بيئة تريد وضعه بها 

اليوم سأتحدث عن عشر من أفضل الميزات الموجودة  في Windows 8 :

1- Metro UI : واجهة المستخدم الجديدة ميترو

وهي الواجهة التي تظهر أولاً عند تشغيل Windows 8  , هي واجهة خفيفة وبسيطة , تسهّل عمل المستخدمين وتجعل الترفيه في المقدمة , فأذا أردت معرفة حالة الطقس اليوم , تستطيع معرفتها وأنت مستمتع  بهذه الألوان والتقنية , الفكرة جديدة على أنظمة Microsoft المكتبية  نوعاً ما ولكنها خطوة جريئة جداً , الذي جعل من Windows 8  نظام تشغيل أكثر قرباً من المستخدمين هو هذه الواجهة الجديدة فهي تجعل العمل على أجهزة الكومبيوتر اللوحية  سلس أكثر , لكن لنكن واقعيين  فلا زالت هذه الواجهة بحاجة للكثير من التطبيقات العملية والتحسينات البرمجية  لتكون بالقدرة الكافية على منافسة واجهات انظمة التشغيل الأخرى كالـ Android الخاص ب Google و الـ IOS  الخاص بـ Apple , لا أعلم تماماً قدرة المطوريين والمبرمجين على تكوين برامج خفيفة وذات فعّالية كبيرة تعمل على هذه الواجهة بدون مشاكل تذكر , كل ذلك وأكثر سنعرفه عندما ينتهي العمل على Windows 8 في المستقبل :)

2- Multi-touch Support  : دعم اللمس المتعدد

اللمس المتعدد : هي تقنية تدعم اللمس للشاشة بأكثر من جهة ومكان بنفس الوقت ( كتكبير الصورعلى الأيفون مثلاً  :) ) , هي فكرة كانت مطروحة منذ أيام Windows 7  , أتذكر ذلك الوقت أن الذي بهرنا ب Windows 7  هي تلك الفيديوهات التي أطلقتها Microsoft  تروجياً له والتي كانت تتحدث عن دعمها للتطبيقات متعددة اللمس , لكن عند تجربة Windows 7 لم نشهد هذه الميزة لسببين , الأول هو عدم وجود أجهزة تدعم اللمس المتعدد بكثرة في ذلك الوقت , السبب الثاني توقف ترويج Microsoft لهذه التقنية على حساب الترويج لمدى استقرار ومتانة ودعم Windows 7  لكافة إحتياجات الزبائن , وفعلاً فالمذهل في Windows 7  هو مدى استقرار وقوة هذا النظام وليس دعمه للمس المتعدد , أما في Windows 8  وبوجود واجهة الميترو فاللمس المتعدد أصبح حاجة ودعمه أمر أساسي وضروري جداً

3- Classic Aero Interface  : واجهة المستخدم القديمة في ويندوز 7

إن Windows 8  يدعم وبشكل كامل واجهة  Aero التي نعمل عليها الآن في Windows 7  , طبعاً هناك إختلاف بعض الشيء كالتحديث الذي طرأ في مدير المهام Task Manager  لكن تم المحافظة على هذه الواجهة لتعمل جنباً إلى جنب مع واجهة ميترو التي تحدثت عنها في الأعلى , بجملة واحدة جميع التطبيقات التي تعمل على Windows 7  ستعمل على Windows 8  وبدون أي مشاكل تذكر  , يجدر الملاحظة أن واجهة Aero  قدمت لأول مرة في Windows Vista  وتم تعديلها في Windows 7

4- Connected Standby Power State :  وضعية الإستعداد لحفظ الطاقة ومصادر النظام

إن Windows 8  غيّر طريقة إدراة الطاقة عن التي كانت في Windows 7  , فالبرامج التي كنتَ قد قمت بالعمل عليها في وقت سابق أثناء عملك على جهاز الكومبيوتر ومضى وقت معين ولم تستخدمها في نفس الجلسة ستتوضع في وضع  “التوقف الآني” , أي  لن يتم تنفيذ أي جزء منها , أي لن تأخذ هذه البرامج أي حيز من المعالجة طيلة فترة تركك لها , وعند العودة لتشغيلها سيتم تفعليها من جديد , ونقلها للمعالجة , ستزيد هذه الميزة من توفير الطاقة في Windows 8  وستجعل استثمار وحدة المعالجة أفضل بكثير من ذي قبل, سيكون إستخدامها جوهرياً في تطبيقات واجهة ميترو , لأن أغلب التطبيقات  ستعمل على واجهة ميترو  بهذا الأسلوب , سنفتح التطبيق ونعمل عليه قليلاً ونهمله , هنا سيقوم Windows  بوضعه في حالة التوقف الآني بعد مرور فترة من الوقت , هذه هي هذه الميزة :)

5- Support for Hyper-V : دعم تقينة ال Hyper-V

لمن لا يعرف ماهي تقنية ال Hyper-V  في بيئة Windows  سأتحدث عنها بأختصار : هي تقنية تشبه تماماً بيئة ال VMware ESX VSphere , هي بيئة للأنظمة الإفتراضية على الكومبيوتر , تستطيع من خلالها تشغيل أكثر من نظام تشغيل على  جهاز واحد فقط , وتتشارك هذه الأنظمة الإفتراضية الموارد المتاحة على هذا الجهاز الذي تعمل عليه , طبعاً في الشركات الكبيرة يتم تشغيل ال Hyper-V  على أجهزة سيرفر قوية وذات مواصفات خاصة لتستطيع هذه السيرفرات تشغيل العديد من الأنظمة الافتراضية بنفس الوقت .
أما عن دعم ال Hyper-V في Windows 8  فهو دعم للنسخة الثالثة من هذه التقنية Hyper-V 3.0  وهي النسخة المطورة عن Hyper-V 2.0  الموجودة في Windows Server 2008 R2  وبها العديد من الميزات التي يطول شرحها , وربما أيضاً نفرد لها تدوينات خاصة بها في المستقبل .

6- Reset to Default :  استعادة ضبط المصنع :)

جميعكم يعرف لماذا هذه الإبتسامة , نعم إنها تقريباً نفس الميزة الموجودة في معظم أجهزة المحمول التي نملكها , فعندما يصبح نظام التشغيل على جهازك المحمول بحال يرثى لها :) , تقوم باخذ نسخة عن جهات الإتصال والرسائل والملفات التي تهمك وتقوم بإستعادة ضبط المصنع وهذه الميزة عبارة عن ضبط وإستعادة  لإعدادات وبرامج  نظام التشغيل الموجود على جهازك المحمول للإعدادات الإفتراضية التي أتى بها عندما قمت بتشغيله لأول مرة عند شرائك له , والجديد في Windows 8  هو هذه الميزة , أصبح لديك القدرة على إستعادة Windows 8  للإعدادات الإفتراضية التي أتى بها , ستقوم هذه الميزة بحذف كافة البرامج وإعدادات المستخدم على نظام التشغيل وإستعادة Windows 8  لضبط المصنع , أي Windows 8 فقط بدون أي شيء آخر :)

7- Built-in Antivirus Software : برنامج مضاد فيروسات مدمج مع ويندوز 8

ميزة اخرى أظنها من الميزات الضرورية جداً , لم تعد بحاجة لتنصيب أي برنامج مضاد للفيروسات على Windows 8  فــWindows 8  يأتي ومعه مضاد فيروسات مدمج ولمن يتسأل هل هو Microsoft Security Essentials  ؟! , نعم هو نفس البرنامج الذي تستطيع تحميله مجاناً من Microsoft على Windows 7 /Vista /XP  , في Windows 8  أنت غير مضطر لتثبيته لأنه موجود أصلاً في هذا النظام , طبعاً هذا الأمر لن يجعل شركات برامج مضادات الفيروسات سعيدة جداً :) , لأن المستخدمين قد لا يضطرون إلى شراء برامجهم لحماية أجهزتهم من الأخطار الامنية وبالتالي سيؤثر ذلك على مبيعاتهم , لكن طبعاً لن يتوقفوا عن تطوير برامجهم ودعمها للتوافق مع Windows 8

بما أننا نتحدث عن مضاد الفيروسات فهناك ميزة أمنية رائعة وجديدة في Windows 8  , إن وجد ذاكرة USB  ( فلاش ميموري أو هارد خارجي ) موصول إلى الكومبيوتر أثناء أقلاعه فسيتوقف Windows 8 عن العمل إلى حين إزالة هذه الذاكرة وإعادة الإقلاع من جديد , سبب هذه الميزة الخوف من أن تحوي هذه الذواكر على فايروسات أو برامج سبام , طبعاً هذا لن يؤثر عن ميزة تنصيب Windows 8  من خلال ال USB

8- Support for ISO and VHD Files  : دعم العمل مباشرة على الملفات من نوع ISO  و VHD

من الجميل أن نرى Microsoft  أخيراً توفر هذه الميزة , اليوم في Windows 8  تستطيع العمل بشكل مباشر على ملفات ال ISO  وال VHD  بدون الحاجة إلى تطبيق او برنامج خارجي , ستستطيع فتح هذه الملفات والعمل عليها وحفظ التعديلات أيضاً , للعلم  فملفات ال ISO  هي نوعية من الملفات التي تكون في ملف واحد جاهز للنسخ على الاقراص الليزرية يكون بلاحقة .iso  , وملفات ال VHD  هي ملفات مختلفة تكون موجودة في ملف واحد بلاحقة .vhd  يستطيع Windows  التعامل معه على انه قرص تخزين أفتراضي , ستسطيع تخزين ملفاتك , وحتى تنزيل نظام تشغيل كامل والإقلاع منه على هذا الملف .

9- Windows to Go :  الويندوز معك أينما ذهبت :)

يمكنك الآن أخذ نظام التشغيل معك أينما ذهبت , ستتمكن من وضع نظام تشغيل على ذاكرة USB  وأخده معك أينما تريد , الذاكرة ستكون بحجم أقله 32GB  , هذه الميزة موجودة وأصبحت اليوم مدعومة أكثر في Windows 8  , وذلك لأسبب كثيرة أهمها سرعة الإقلاع التي يتميز بها Windows 8 , عند الإقلاع من نظام التشغيل وهو على ذاكرة USB  ستكون جميع أقراص الهارد الموصول بجهاز الكومبيوتر مخفية وغير موجودة ! , هو أمر اتمنى أن يتم حله والعمل عليه في النسخ القادمة

10- ARM Support :  دعم معالجات ال  ARM

هي ميزة مهمة جداً لجعل Windows 8  يعمل على الأجهزة اللوحية , وهي دعم Windows 8  لمعالجات ال ARM المستخدمة غالباً في أجهزة الكومبيوتر اللوحية , الدعم سيكون للمعالجات الـ 32 و 64 bit  سويةً  , سيفتح هذا الدعم الطريق أمام Windows 8  للوصول إلى عدد أكبر من الأجهزة التي تعمل بواسطة هذه المعالجات وهي خطوة ممتازة ستساهم في نشر Windows 8  أكثر وأكثر

أخيراً : لم أضع جميع ميزات Windows 8 بما كتبته في هذه التدوينة اليوم :)  , بل أوجزت أهم عشر ميزات فيه , بعد تدوينتي الأولى عن Windows 8  قررت أن أذكر وبتفصيل أكبر ما هي أهم ميزات ويندوز 8 وبما قد يختلف عن Windows 7 , أظن أن هذا النظام يعد بالكثير لذلك فهو أمام أمتحان حقيقي أمام باقي الانظمة , هو يجمع بين نظامي تشغيل كما ذكرت وتلك هي النقطة , أتمنى النجاح له في كل الأحوال  , أتمنى أيضاً :)  أن تكون الافكار والميزات واضحة وبسيطة لكم , وإلى التدوينة القادمة دمتم ودام من تحبون سالمين :)